أخبار التقنية

شركة Primate Labs تكشف الغش والتلاعب بتطبيقات قياس الأداء Benchmarks

وفق تقرير استقصائي قام به قبل فريق مطوري الأندرويد الشهير XDA-Developers بالتعاون مع شركة Primate Labs المطوّرة لمنصة قياس الأداء الشهيرة Geekbench . شركة Primate Labs تكشف الغش والتلاعب بتطبيقات قياس الأداء Benchmarks

 

 

ما هي اختبارات قياس الأداء Benchmark ؟!

لمن لا يعلم ، هي عبارة عن اختبارات تتم عبر تطبيقات مخصصة هدفها معرفة الأداء الفعلي للهواتف و الأجهزة ، تقوم تطبيقات اختبار الأداء بتشغيل عمليات مختلفة على الهاتف تحاكي البرمجيات و العمليات العادية التي يعمل عليها المستخدم لمعرفة كيف يتعامل الجهاز مع تلك العمليات و يعالجها ، و اسناداً إلى خوارزميات معقدة يقوم التطبيق بإعطاء نتيجة مرقمّة كنوع من التقييم ، ليتسنى مقارنة هذا الجهاز بذاك و هكذا

 

 

في العادة ، تشمل الاختبارات سرعة المعالج الرئيسي CPU و معالج الرسوميات GPU و الذاكرة العشوائية RAM و نظام التشغيل . و هناك العديد من تطبيقات قياس الأداء ، و يمكنك تنزيل أي واحد منها على هاتفك و تجربته بنفسك .

كيف تم الكشف عن التلاعب بتطبيقات قياس الأداء ؟

وفقاً للتقرير المنشور على موقع XDA-Developers الرسمي ، فإن هواتف OnePlus 3 و OnePlus 3T و Meizu Pro 6 تم ضبطها و برمجتها مسبقاً لرفع أداء المعالجات الموجودة فيها عند تشغيل تطبيقات قياس الأداء بعد أن يقوم النظام المثبت على تلك الهواتف باكتشافها .

يمكن ملاحظة التلاعب الذي يتم هنا عملياً بمراقبة أداء المعالج أثناء تشغيل التطبيقات العادية و مقارنته بالأداء الذي يقدمه أثناء تشغيل تطبيقات قياس الأداء Benchmarks ، أكثر من هذا هناك مثلاً أدلة موّثقة في ملفات نظام التشغيل على هواتف OnePlus 3 و OnePlus 3T تسمح له باكتشاف تطبيقات قياس الأداء ، و هي على وجه التحديد التطبيقات الشهيرة الآتية : Geekbench, AnTuTu, Androbench, Quadrant, Vellamo و GFXBench .

رد فعل باهت من شركة OnePlus

أقرت شركة OnePlus بوجود هذا الأمر في هواتفها و قالت أنها قامت ببرمجة نظام التشغيل ليقوم برفع أداء المعالج عند تشغيل التطبيقات و الألعاب التي تتلطب أداءً عالياً ، و هذا أمر مفهوم و تقوم به جميع الشركات ، حيث تُبقي تردد المعالج في مستوى أقل مع المهام و التطبيقات العادية ، و تزيده فقط عند الحاجة للأداء العالي لاعتبارات توفير الطاقة ، لكن هذا لا يبرر استهداف تطبيقات قياس الأداء بعينها للحصول على نتائج أعلى منها . على أي الحال ، فقد وعدت OnePlus بإصلاح الأمر في الإصدارات القادمة من تحديثات النظام الخاصة بها .

تاريخ طويل من التلاعب

مع حدث مع شركتي Meizu و OnePlus ليس حدثاً فريداً ، فقد سبق أن تم كشف تلاعب سامسونج أيضاً بتطبيقات قياس الأداء في هاتف Galaxy S4 عام 2013 ، و حينها أيضاً وُجدَ أن الكثير من الأجهزة الأخرى التابعة لسامسونج و LG و Asus و غيرها تقوم بالأمر نفسه .

 

 

تقرير XDA-Developers أشار أيضاً إلى وجود هواتف أخرى حديثة تتبع نفس النهج لكنه لم يكشف عنها ، ما كشف عنه التقرير أسماء الشركات التي لا تستخدم هذا الأسلوب المخادع في أجهزتها و هي : جوجل و سوني و HTC و Xiaomi و هواوي و Honor .

عامة ، يبقى الأداء العام للهواتف و السلالة و السرعة أثناء الاستخدام في الحياة العملية هي الفيصل في الحكم على هذا الهواتف ، و ما نتعلمه هنا – سواء كنا محررين تقنيين أو مستخدمين عاديين – أن ننظر بعين الحيطة و الحذر عند التعامل مع نتائج و أرقام تطبيقات و منصات قياس الأداء .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق